وعدت السلطات الأمريكية بحظر السجائر الإلكترونية ذات النكهات الصناعية بعد ارتفاع حالات الوفيات إلى 39 حالة بسبب مرض غامض بالجهاز التنفسي مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالتدخين الإلكتروني.